الرئيسية عن الامانة العامة رئيس الوزراء الشكاوي اتصل بنا
اشتية يثمن مواقف ألمانيا في رفض الاستيطان واحتضان اللاجئين.
الخميس 03 أكتوبر 2019

خلال مشاركته في يوم الوحدة الألماني 

أكد أن جدار الفصل العنصري سينهار كما انهار جدار برلين 

اشتية يثمن مواقف ألمانيا في رفض الاستيطان واحتضان اللاجئين 

  

قال رئيس الوزراء د. محمد اشتية: "جدار برلين الذي فصل الشعب الألماني عن بعضه البعض انهار بإرادتهم وعزيمتهم، وجدار الفصل والتوسع الذي أقامته إسرائيل على أرضنا ليس جدارا أمنيا بل جدار سياسي استعماري، وسينهار كما انهار جدار برلين". 

  

جاء ذلك خلال مشاركته في يوم الوحدة الألماني، اليوم الخميس برام الله، بحضور ممثل ألمانيا لدى فلسطين كريستان جلاكس، وعدد من السفراء والقناصل والشخصيات الرسمية والاعتبارية. 

  

وأشاد رئيس الوزراء بموقف ألمانيا الثابت من حقوق الشعب الفلسطيني وتأكيدها عدم شرعية الاستيطان ووجوب إزالته فيما ينسجم مع القانون الدولي، في الوقت الذي تحاول فيه بعض الدول تجاوز الاجماع الدولي.  

  

وأضاف رئيس الوزراء: "ممثل ألمانيا في الأمم المتحدة وقف إلى جانب زملائه الأوروبيين من اجل حماية القانون الدولي وتطبيقه فيما يخص القضية الفلسطينية". 

  

واستدرك اشتية: "ألمانيا لها بصمة في كافة المجالات بفلسطين، في التدريب المهني والمناطق الصناعية، وبناء المدارس، والتبادل الطلابي، وبناء شبكات المياه والصرف الصحي، والعديد من المجالات الأخرى، في طريق المساعدة ببناء الدولة الفلسطينية". 

  

وأضاف رئيس الوزراء: "نتفق معكم على حل الدولتين، ونتشارك المخاوف من التدمير الممنهج الذي تقوم به إسرائيل تجاهه، فالحوار اليوم في إسرائيل ما بين من يريد الإبقاء على الأمر الواقع، ومن يريد مصادرة المزيد من الأراضي في الضفة الغربية".