أمين عام مجلس الوزراء د. أمجد غانم يؤكد أن الحكومة ومنذ تكليفها تسعى لدعم صمود المواطنين في ظل الظروف الاقتصادية الراهنة

08/09/2019
 

 

أمين عام مجلس الوزراء د. أمجد غانم يؤكد أن الحكومة ومنذ تكليفها تسعى لدعم صمود المواطنين في ظل الظروف الاقتصادية الراهنة

 

  قال امين عام مجلس الوزراء الدكتور أمجد غانم، إن الحكومة برئاسة الدكتور محمد اشتية وبتوجيهات السيد الرئيس محمود عباس بدأت منذ تكليفها بتنفيذ خطة العمل الاولى  لدعم صمود المواطنين في ظل الظروف المالية والاقتصادية الراهنة. 

واضاف غانم في تصريحات لاذاعة صوت فلسطين اليوم ان العمل جار على قدم وساق لتنفيذ برنامح الحكومة الهادف الى تشجيع الانتاج المحلي بكافة قطاعاته والحد من البطالة والانتقال من حالة الاحتياج الى الانتاج ، وتمكين دور المرأة والشباب والتعليم المهني، وتعزيز الحرية والشفافية والاستثمار في الطاقة لتحسين ظروف المواطنين في كافة المجالات.

واعلن امين عام مجلس الوزراء أن الحكومة ستنظم مطلع الأسبوع المقبل مؤتمرا صحفيا  للإعلان عن نتائج خطة عمل الحكومة "تقرير الاداء الحكومي الاول" مؤكدا ان الحكومة أصدرت اكثر من 190 قراراً في كافة مجالات التنمية والطاقة والبنية التحتية، منها ما هو في طور التنفيذ ومنها ما تم انجازه، مضيفاً أنه تم تشكيل أربعين لجنة في مجلس الوزراء لدعم تنفيذ هذه القرارات.

وحول مفهوم التنمية بالعناقيد، بين غانم أن هذا المصطلح لإعطاء الميزة التنافسية لكل منطقة جغرافية لتعظيم ما تشتهر به، وأن العنقود الزراعي في قلقيلية كان باكورة العناقيد التنموية، بهدف زيادة الانتاج الزراعي في المنطقة وخلق فرص عمل، لافتاً في هذا السياق إلى انه يتم العمل الآن في المناطق المهمشة وخلف الجدار مشيرا الى ان مجلس الوزراء طرح منحة لكل خريج يعمل في الاغوار. 

وفيما يتعلق بالتعليم المهني، أشار امين عام مجلس الوزراء إلى ان الحكومة تعمل ضمن استراتيجية التعليم والتدريب المهني والتقني والتي سيتم اطلاقها قريبا بهدف تأهيل الطالب الفلسطيني الذي لا يستطيع الذهاب للتعليم الاكاديمي، وللارتقاء بمستويات التعليم المهني لدى الطلبة.

آخر الاخبار

بمبادرة من مكتب رئيس الوزراء وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي
منصة حلّوها تطلق أولى تحدياته..
10/06/2020
مكتب رئيس الوزراء نظم ورشة حوار جمعت 40 مؤسسة شبابية
02/03/2020
الحكومة: تلويح الأحزاب الإسرائيلية بضم الأغوار يحمل نذر مخاطر تهدد الأمن والسلم الدوليين
21/01/2020