اشتية: نريد ان نرى العلاقة الفلسطينية المغربية مثل ما هي دائما متينة ومتواصلة

30/07/2021

 

خلال كلمته في حفل إحياء الذكرى 22 لتربع الملك المغربي على العرش

رئيس الوزراء يهنئ المغرب ويتمنى لها الاستقرار والتقدم

اشتية: نريد ان نرى العلاقة الفلسطينية المغربية مثل ما هي دائما متينة ومتواصلة

 

 هنأ رئيس الوزراء د. محمد اشتية المملكة المغربية الشقيقة ملكا وحكومة وشعبا لمناسبة الذكرى الثانية والعشرين لتربع جلالة الملك المغربي محمد السادس العرش، خلال حفل الذي أقامته السفارة المغربية لدى فلسطين، اليوم الجمعة في مقرها بمدينة رام الله، بحضور السفير المغربي لدى فلسطين محمد حمزاوي وجمع من الشخصيات الفلسطينية الرسمية.

 

وقال رئيس الوزراء: "باسم السيد الرئيس والحكومة وشعبنا نهنئ المغرب في هذا اليوم المتميز في تاريخه، متمنين الصحة والعافية لجلالة الملك محمد السادس، وللشعب المغربي دوام التقدم والازدهار ونريد أن نرى العلاقة الفلسطينية المغربية مثل ما هي دائما متينة ومتواصلة".

 

وأضاف اشتية: "منذ بدء قضية فلسطين وهي تعشعش في قلب كل مغربي وعربي، ورأينا في عام 1974 كيف انتصر المغرب للممثل الشرعي والوحيد لشعبنا الفلسطيني منظمة التحرير، ورأينا مبادرة الملك حسن ومقررات قمة الرباط، ومنذ اليوم الأول والمغرب تلعب هذا الدور المتميز في نصرة شعبنا، ورأينا كيف أن شوارع المغرب بمدنها من شمالها الى جنوبها ومن شرقها الى غربها تعج بالمتظاهرين نصرة لشعبنا وللقدس وغزة".

 

وتابع رئيس الوزراء: "صندوق القدس الذي ترأسه المغرب عمل بجهد كبير في مدينة القدس نصرة لأهلها وتعزيز صمودهم، هذه القضايا تمكن أهلنا من مواجهة المحتل الغاصب سواء كان ذلك في معركة باب العامود أو معركة البوابات الالكترونية وغير ذلك".

 

من جانبه جدد السفير المغربي محمد حمزاوي تأكيده على موقف بلاده الداعم للقضية الفلسطينية، وعلى ضرورة الحفاظ على الوضع القانوني والتاريخي للقدس الشريف وحرمة المسجد الأقصى المبارك، وتمكين الشعب الفلسطيني من العيش بحرية في كنف دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية على حدود العام 1967.

 

وشدد حمزاوي على أن القضية الفلسطينية تتبوأ مكانة خاصة لدى صاحب الجلالة الملك محمد السادس الذي يحرص دوما على تقديم الدعم والمساندة اللازمين للشعب الفلسطيني الشقيق، وعلى التدخل الدؤوب للدفاع عن القضية الفلسطينية العادلة لدى مختلف الأطراف الدولية والإقليمية الفاعلة، وبصفته رئيسا للجنة القدس المنبثقة عن منظمة التعاون الإسلامي ما فتئ صاحب الجلالة يوجه وكالة بيت مال القدس تحت إشرافه الشخصي من أجل العمل المتواصل والهادف لتنفيذ مشاريع نوعية داعمة لصمود أهالي القدس في كافة المجالات.

 

آخر الاخبار

اجتماع مجلس الوزراء في جلسته رقم (125)
20/09/2021
تقرير أداء الحكومة الثامنة عشرة
09/09/2021
اجتماع مجلس الوزراء في جلسته رقم (112)
09/06/2021