خلال اجتماع اللجنة العليا للقدس
الرئيس: لن ندخر جهداً لحماية القدس وأهلها ولن نسمح لأحد بالعبث بأملاكها

اشتية: سنبقى أوفياء للمدينة المقدسة والرواية الإسلامية المسيحية فيها

15/07/2020

 

خلال اجتماع اللجنة العليا للقدس

اللجنة بحثت دفع مبالغ مالية للمستشفيات والمحال التجارية

 

الرئيس: لن ندخر جهداً لحماية القدس وأهلها ولن نسمح لأحد بالعبث بأملاكها

 

اشتية: سنبقى أوفياء للمدينة المقدسة والرواية الإسلامية المسيحية فيها

 

 

 قال السيد الرئيس محمود عباس: "انه ورغم مواجهتنا لجائحة كورونا، لن ندخر جهدا لحماية مدينة القدس والمقدسيين، وسنعمل كل ما هو ممكن لدعمها، والحفاظ عليها، ولن نسمح لأحد ان يعبث بأملاكها".

 

جاء ذلك في اتصال هاتفي اجراه خلال اجتماع اللجنة العليا للقدس الذي تراسه نيابة عنه رئيس الوزراء د. محمد اشتية، اليوم الأربعاء في مكتبه برام الله.

 

وشدد السيد الرئيس على "ضرورة تكاتف الجميع، في مواجهة جائحة كورونا، والوقوف صفا واحدا امام ما تتعرض له قضيتنا من مؤامرات تستهدف مشروعنا الوطني، من خلال مخطط الضم الإسرائيلي، وتهويد المدينة المقدسة".

 

وبحثت اللجنة سبل مواصلة دعم المدينة المقدسة وأهلها، وعلى راس ذلك العمل على دفع مبالغ مالية لأصحاب المحال التجارية في البلدة القديمة جراء ازمة كورونا التي أثرت على الحركة التجارية في المدينة، وللمستشفيات، لاستمرار عملها، وتشكيل لجنة لبحث بعض القضايا الخاصة بمستشفى المقاصد، وسبل حماية التعليم والمؤسسات الوطنية في المدينة.

 

وقال رئيس الوزراء: "سنبقى أوفياء للمدينة المقدسة وسنحافظ على الرواية الإسلامية المسيحية فيها، وندعو أبناء شعبنا كافة الى التعاون والتكامل لمواجهة الاخطار التي يتعرض لها شعبنا وقضيتنا، على كافة الأصعدة".

 

 

آخر الاخبار

بمبادرة من مكتب رئيس الوزراء وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي
منصة حلّوها تطلق أولى تحدياته..
10/06/2020
مكتب رئيس الوزراء نظم ورشة حوار جمعت 40 مؤسسة شبابية
02/03/2020
الحكومة: تلويح الأحزاب الإسرائيلية بضم الأغوار يحمل نذر مخاطر تهدد الأمن والسلم الدوليين
21/01/2020